9.25.2010

Back to school



مع إشراقة شمس يوم جديد .. و بعد إجازة امتدت لفترة طويلة ..

تخللها شهر رمضان المبارك و عيد الفطر السعيد ..


عاد طلابنا اليوم .. إلى مقاعدهم الدراسية ..



جميلة هي .. هذه الأيام .. كنت أنتظرها بشوق .

كنتُ اُحب إجازتي الصيفية .. ومن منا لا يحبها !


و لكنني كنتُ أعشق العودة إلى مدرستي .. و من ثَم إلى جامعتي ..

أعشق أن يقطع نومي العميق .. الاستيقاظ باكرا .. لرؤية صباح مشرق ..

أعشق السير بين ازدحام الطالبات ..

و حمل الكتب و إن كانت ثقيلة ..

و الجلوس للاستماع إلى حديث من يكبرننا علما ..

و العودة وقت الظهيرة .. و إن كان ذلك شاقا مهلكا ..

و النوم قليلا .. ثم الاستذكار بعض الوقت ..

و تناول ما يحلو لي .. حتى يصيبني الذهول بأن يومي قد انتهى ..

وحان الوقت للنوم .. للأستعداد لأستقبال يوم جديد .


كنتُ أعشق ذلك النظام .



اليوم ..
استيقظت باكرا .. و بينما كانت وسادتي تحمل رأسي ..


بدأ يجول في مخيلتي ملامح اولئك الطلاب على اختلاف مراحلهم ..



الأعداد كبيرة جدا .. و لا شك أن ملامحهم متفاوتة للغاية ..


بين صغير حزين يبكي ..
وَ
بين كبير مبتسم يحكي ..


بين غني يحصي ما أعدته والدته في رمضان ..
وَ
بين فقير يتذكر ما شعر به من حرمان .



بين هادئ عادت أيامه للآمال و التمني .
وَ
بين متجبر بدأ لحظاته بالأخطاء و التحدي .
.
عالم واسع ..
عالم كبير ..
عالم شاق ..
لكنه رائع بكل أبعاده .
.
وفق الله الجميع أينما كانوا .



هناك تعليقان (2):

..pen seldom يقول...

حتــى أنا ..

والتي ضننت أني سأمضي صباحي في النوم

أصابتني عدوة الدوام :/

لكن الدوام كان لساعه ونصف لا أكثر :)

حقاً الدوام يرتب جدول حياتنا

وإن كان " غثيثاً "

؛)

أهلاً بعودتكِ ك ا م ي ر ا

أميـــــره يقول...

اهلا بك



:)