3.08.2009

خير من ألف ميعاد

.
.

الصدفـــــــــــــــــــة خير من ألف ميعاد

.

.
مضى على تخرجي من سنوات الدراسة الجامعية ما يقارب الأربعة أعوام .

.
خلالها .. لم ألتقي سوى بعد قليل جدا ممن كنت أدرس معهن .

.
حينما أذهب إلى أي مكان يكون قد خصص للنساء .. كثيرا ما ألتفت يمينا وشمالا ..

.
علّني أجد إحداهن .. فأسعد برؤيتها .. و نتحدث معا كيف كنا بالأمس .. وماذا أصبحنا اليوم ..

.
يوم الثلاثاء الماضي .. ذهبت و أمي إلى صالون نسائي ..

.
التقيت حينها بزميلة لي ..

.
لم تكن قد درست معي في الجامعة .. بل كانت في فصلي في المرحلة الثانوية ..

.

.
جميل جدا أن التقيت بها ..
.
والأجمل من ذلك .. أنني ناديتها بإسمها .. ونادتني بإسمي ..

.
بالرغم من أن علاقتنا ببعضنا كانت قديمة و بسيطة جدا .

.

( جميل أن لا ننسى بعضنا مهما طال البعد والفراق ) .

..

الصدفة خير من ألف ميعاد

.

.

.

هناك 4 تعليقات:

The Beautiful Heart يقول...

سبحان الله وأنا أقرأ الكلام لوهلة كنت مفكرتك تتكلمين عني

نفس الموقف حصل معي وفي نفس اليوم وفي نفس المكان يعني المشغل

ألتقيت بزميلة دراسة كانت معي في نفس الصف في ثالث ثانوي مالتقينا من 6 سنوات , أسمها نفس أسمي وأول ما شفتها حسيت بالحنين ..

جميلة هذه الصدفة التي حصلت لكِ مع زميلتكِ وحصلت لي معكِ

وكثيرة هي الأشياء التي تجمعنا

أميـــــره يقول...

حقا كثيرة هي الاشياء التي تجمعنا ..


و الجميل أنها في إزدياد ..



:)

بنت الروح يقول...

فعلا ,, الاشياء اللي تجي بالصدف يكون لها طعم آخر ,, لاتنسى ,, وتكون جدا جميلة ومؤثرة ,,
الله يجمعك انت وصديقاتك ومن تحبين على الخير دائماً ,,
ودي ,, بنت الروح

مازال للحديث بقيه يقول...

جميعنا نعاني من عدم استمرار

اصدقاء الدراسه .. واصدقاء العمل
واصدقاء السفر

فتحتي ذاكرتي على اشياء كنت اتوقع انها ليس في رفوف ذاكرتي

تقبلي مروري المتواضع