6.15.2009

أيهما أكثر ألماً ؟


.


أيهما أكثر ألمـــــــــــــاً ؟





أن تفقد الام طفلها .. أم أن يفقد الطفل امه ؟


.


أن تفقد الام طفلها .. هو أنها ستصبح جسدا بلا روح ..


هو أن حنانها سيبقى في حضنها ، وذلك سيزيدها ألما ..


هو أنها ستجد طيفه في كل شئ حولها ..


هو أنها لن تنساه مهما طال بها العمر ..


هو أن حزنها عليه ، سيرتسم على ملامح وجهها إلى الأبد ..


هو أنها ستفقد ابتسامتها و بريقها طويلا ..


هو أنها ستشعر بما لا يمكنني تدوينه هنا .






.




أن يفقد الطفل امـــه ..


هو أنه سيبقى في عيوننا مصدر ألماً ..


هو أنه سيفقد حنانا لن يجده في غيرها مهما فعل أبدا ..


هو أنه سيبكي طويلا .. وإن خطه الشيب ..


هو أنه سيفقد أعظم شئ كان يملكه ..


هو أنه سيخسر ( دعاء له بالخير ) من أعظم قلب .


هو أنه لن يملك قدوة رائعة .


هو أنه سيخسر الأجر الذي كان سيكسبه من تحت قدميها .

.

.

.



( اللهم لا تحرمنا من أطفالنا .. و لا تحرم أطفالنا منا .. ولا تحرمنا من أهلونا و لا تحرم أهلونا منا )

.


هناك 5 تعليقات:

..pen seldom يقول...

والتفكيــر في أيهما أشد ألماً ..!


يصيبك - بالألم - حقـاً ..


وربما كان هذا التساؤل من ضمن

التساؤلات الكثيرة التي لا نستطيع

فيها إجابة ..

.. حفظ الله لنا أهلنا وحفظنا لهم ..

تحياتي لكِ أميرة ..

أميـــــره يقول...

تحياتك وصلت


:)


شكرا لدعواتك همسة

muneerah00 يقول...

الإبن قد يعوض ..
الأم لا تعوض أبداً ..

علاء يقول...

الابن يولد غيره
لكن الأم إن ذهبت لا تعوض
اذكر مثل قديم يقول
من مات أمه وأبوه فقد مات من أحبوه

تحياتي

Woman space يقول...

فقد الأبن صعب جداً ومؤلم حتى ولو عوض فهو جرح عميق صعب يبرا
أما فقد الأم فهو أصعب بكثير من أي شيء أخر الأم بدعاها يوفق وتفتح له أبواب الرزق والتيسير , وأبواب الجنه تفتح برضاها , ولا ننسى أن الجنة تحت أقدامها , الأم الحنان وروعة الحياة ببريق عيونها
بصراحه الموضوع مؤلم
الله لايحرمنا من أبنائنا ولا يحرمهم مننا ولا يحرمنا من والدينا

دمتي بود