1.05.2010

عيون طفلة


خرجتُ البارحة من بوابة مجمع تجاري ..

اُمسك بيدي .. يد صغيري أحمد .. و اُمسك بيدي الاخرى كيس صغير .


.


كنت مسرعة جدا .. اُحاول أن أعبر الطريق قبل أن تأتي سيارة كنت اُبصرها من بعيد .
.

في طريقي .. وقفت أمامي طفلة صغيرة ..

تنظر إلى يدي .. لم ترفع عينيها عني .. لم أفهم سرها ..

.
أكملت مسيري .. و استمرت هي على وضعها ذلك .. تدور بجسدها الصغير نحوي ..
حتى ابتعدت عنها .. حتى عبرت الطريق ..

.
حينما وصلتُ إلى سيارتنا .. طلب صغيري كيسه الصغير .. قدمته له ..


فإذا بي أجده شفاف .. يظهر ما بداخله .. كان مليء جدا بأصناف الحلويات .. اشتراها صغيري من المجمع ..


و قد جمعها فيه .


أعدت نظري إلى عينا الطفلة ..أزالتهما عني .. فقد قطعت رجاءها مني .

آه يا قلبي .. آلمني كثيرا عليها .. و لكن ... !!!
.

ما زلت اليوم .. أتذكر عينيها الصغيرتين .. و أثق أنني سأبقى .
فعذرا صغيرتي .. ألف عذر .

.

هناك 5 تعليقات:

..pen seldom يقول...

=(

لـــــيش يا أميره ؟؟!
عورتي قلبي , وكسرتي خاطري ..
غريبه حمود ما أنتبه أنها تبي حلاوه
عادة أهو نبه في هذه الأشياء ..
خصوصا أنها بنوته صغيرونه =)
بس شكله ما يبي يفرط في حلاواته ..
فديته :)

يلا في المره القادمة أنتبهي للأطفال من حولك , أو ... أخفي كيس الحلاوه في حقيبتك !


تحياتي لكِ ..

kind heart يقول...

عذرا لتلك الطفله ....

التي ألامت قلبي...

لو انك لم تكوني في عجلة من امرك

لكنت اعطيتيها فأنا متاكدة منك غاليتي....

حفظ الله لك ولدك الصغير يارب

دمتي بود ....
:)

همس الأيام يقول...

لا اعلم ما ساكتب هنا ..
لكن تألمت ..

تحيتي ..
همس الأيام ..

بسمة الدنيا يقول...

موقف حقاً مؤلم
ولو كنت في مكانك لتألمت مثلك

العذر معك ,,
فاحيانا نكون غافلين عن فهم معنى ابسط الامور في لحظاتها

لاتقلقي أخيه
فالخالق عالم بالخفايا :)

بسمة الدنيا يقول...

موقف حقاً مؤلم
ولو كنت في مكانك لتألمت مثلك

العذر معك ,,
فاحيانا نكون غافلين عن فهم معنى ابسط الامور في لحظاتها

لاتقلقي أخيه
فالخالق عالم بالخفايا :)