1.10.2008

مرايـــــــا 4





لم أستطع بكلماتي أن اُدوّن مقدمة لأسطري التالية .. إلا أنني وددت فقط أن أقول :

أن التالي هو الفرق بين حديث الرجال مع بعضهم ، والنساء مع بعضهن عبر الهاتف .. وأنني قد كتبتها باللهجة العامية لأن الحديث استوجب مني ذلك ..



حديث الرجال ..



- سلام عليكم ...


- وعليكم السلام والرحمة ، أبو طلال ؟

- ايوه ، ابو طلال معك .. كيفك ابو ياسر ؟ وكيف الاولاد ؟

- الحمد لله .. حنا بخير ، دامكم انتو بخير يالطيب .

- تسلم .. انا حبيت اقولك تجينا تشرفنا في حفل زواج ولدي طلال ليلة الخميس ، في صالة السيف بالخبر .

- الف مبروك يا ابو طلال ، وعقبال الاولاد الباقين يارب .. حنا حاضرين لك ياخوي .

- الله يخليك يا ابو ياسر .. هذا المعهود منك .. نشوفك على خير أجل .. سلام عليكم .

- على خير يارب .. في أمان الله .





حديث النساء ..



- السلام عليكم ورحمة الله .

- وعليكم السلاااااااااااااام ورحمة الله وبركاته .. الغالية ام طلال ؟

- عليك نور .. انا ام طلال .. كيفك ام ياسر؟ وكيف الاولاد أحمد وخالد ؟

- الحمد لله .. يسلمون عليك والله ..

- وكيف تهاني و صبا وربا ؟

- بعد يسلمون عليك ويسألون عن أخبارك .. أقول ام طلال .. كأني أسمع صوت جنبك ؟

- اي والله .. هذا ولدي عبودي .. صار عمره ثلاث سنوات وانتي بعدك ما شفتيه .. خذيه كلميه شوي ..



- خاااااااااااااله .. خاااااااااااااااله ..

- شلونك حبيبي عبودي .. شنو تلعب ؟

- العب .

-شنو تلعب ؟

- العب .. العب .. العاب ..

- ليش مانمت ؟

- ماااااا أبغي أنام ..

- وين اختك حنان ؟

- مادري ..

- ليش ما تجي بيتنا ؟

- بجي مع الماما ..

- طيب .. خلاص يا حبيبي .. وين الماما ؟



- هلا والله .

- هلا وغلا .

- ام ياسر .. لا يكون وقت اتصالي خطأ ؟

- لا حياك يا خويتي في اي وقت ..

- تغديتوا ؟

- لا بعدنا .. اليوم كان عندي موعد بالمستشفى .. فما سويت غداي الا متأخر ..

- يعطيك العافيه .. شفيك رايحة المستشفى ؟

- الله يعافيك .. بس كان موعد اسنان ..

- اممممم .. اي مستشفى ؟ ابن سينا ؟

- اي والله .. كالعادة .. عند الدكتورة ......

- صحيح ما قلتي لي .. شنو غداكم ؟

- كبسه ..

- وانتي ؟

- حنا صايمين اليوم ..

- على ذكر الصيام .. شريتوا أغراض لرمضان ؟

- لا والله .. يمكن بكره نروح نشتري .

- حنا شرينا الاغراض البارحه .. عقبالكم -

- الله يسلمك .. ياحظكم خلصتوا ..

- اقول ام ياسر : لحظه وبرجع لك ..

- خذي راحتك ..


وبعد 4 دقائق ..

- الووووو

- هلا ..

- سامحيني ياخويتي .. بس رحت أرد على تلفون البيت .. طلعت امي متصلة .. تسلم عليك ..

- الله يسلمك ويسلمها من كل شر .. شلونها هي والوالد ؟

- الحمد لله .. عموما ام ياسر .. ولو اني ما ودي اتركك .. بس بقوم اشوف عبودي شنو يبي مني ..

- خلاص اخليك براحتك .. بس متى نشوفك يا ام طلال ؟

- والله ما ادري .. الظروف صعبة هالأيام .. في النهار ما يناسبني الوقت .. وفي الليل يعيي ابو طلال اطلع ..

- يعني لو يجتمعون عندي الجارات .. ما تقدري تجي لنا ؟

- والله ما اعتقد ..

- اجل متى ربي يكتب ونشوفك ؟

- الله اعلم .. لحظه ام ياسر .. لحظه ..

- شنو ؟

- ذكرتيني .. اشوفك في زواج ولدي طلال .. انا اصلا متصله عليك .. ابغيك تشرفينا ليلة الخميس الجايه ..

- الف الف مبروك .. طلال بيتزوج ؟ الله يخليه يارب ويبلغك لتشوفي اولاد اولاده .. بس .. وين بيكون الزواج ؟

- بصالة السيف .

- الخبر .. صحيح ؟

- اي .

- ممممممم .. حلو .. بس بكم استأجرتوها ؟

- والله ما ادري .. هذا شغل ابو طلال ..

- اي مشغل بتروحي ؟

- اللمسه .

- خير ما اخترتي .. بس ما اوصيك اختاري احسن عاملة .

- اكيد .. لا توصي حريصه ..

- طيب ام ياسر .. استأذنك الحين .

- نشوفك على خير يالغاليه ..

- الله يسلمك .. صحيح ام ياسر ..

- هلا والله ..

- اذا لقيتي فرصة هاليومين .. تعالي زوريني .. نفسي استشيرك في كم شغلة من شغلات الزواج ..

- على خير ان شاء الله .. وبالمره خليني اشوف فستانك .

- ابشري باللي تبين يالغالية ..

- يسلمك ربي ..

- يللا اخليك الحين ..

- نشوفك على خير ..

- على خير ..

- في امان الله ..

- الله معاك .

- ومعاك يارب ..

- سلمي على اختك ام رائد .

- يوصلها سلامك ان شاء الله ..

- هي بخير هالايام ؟

- الحمد لله .

- الله يخليها ..

- دعواتك .

- لا توصيني .. تراي حريصة ..

- الله يخليك ..

- ويحفظك دوم .

- يللا سلام عليكم .

- وعليكم السلام والرحمة .




تمت

هناك 5 تعليقات:

غير معرف يقول...

جميل جدا ما كتبتي...

ورائع جدا ما أبدعتي...

ولكِ مني أجمل وأروع شكر عزيزتي على كتابة أناملك الرائعه لمجموعة قصص مرايا الجميله والرائقه لكل حرف وجد فيها...

أعيد شكري وأتمنى جديدك بفارغ الصبر...

تقبلي مروري المتواضع,أخوكِ محمد حمزه...

أحمد محمد يقول...

مرايا صادقه و خفيفة الروح :)
و ليس تعليقي بمجامله :)

أحمد محمد

ريما يقول...

ضحكتيني يا أم أحمد لأن هذا الواقع ومامنه مهرب ...

وأزيدك من الشعر بيت :

في بعض الحريم بعد ماتنهي الوحدة منهم المكالمة ترجع تتصل مرة ثانية فيك ويمكن تستغربين ليـــش؟!
توها مسكرة الخط !!

بكل بساطة أهي السوالف خذتها ونست في المكالمة الأولى تقول ايش كانت تبقي ، جد ما أمزح ،،

الله يصلح بعض نساء كوكب الزهرة ويعطيهم لو قليل من حكمة وصمت بعض رجال كوكب المريخ

والله يصلح بعض رجال كوكب المريخ ويعطيهم بعض ثرثرة نساء كوكبنا حتى تتعادل الكفتين ، رغم ان الإختلاف اللي بينهم هو احلى ما في الموضوع

يعني لو تشوفي امرأة قليلة الكلام ورجل ثرثار يمكن تفكري المرأة مريضة أو مش طبيعية وكذلك الرجل أكيد مو طبيعي

<<< المقطع الأخير مجرد مزحة

أمتعتني هذه المرايا كثيراً وكل مراياكِ ممتعة

محبتي

أميـره يقول...

شكرا اخي احمد محمد ..
شكرا اخي محمد حمزة ..
شكرا اختي ريما ..
شكرا على تواصلكم معي .. على قراءتكم لأسطري دوما .. على ردودكم الرائعة والتي تسعدني كثيرا ..

شكرا لكل من يهتم بقراءة كلماتي .. وينتظر كتاباتي ..
لكم جزيل الشكر .. فمن أجلكم .. ولكم أستمر .

غير معرف يقول...

بالفعل هذ هو واقعنا اللذي نعيش فيه
ثرثرة في ثرثره بدون هدف ولكنها طبيعة النساء ..
ننتظر جديدك بكل حب