12.01.2007

بــراءة الطـفولــة



بــراءة الطـفولة .. تجعل كل شئ في أعيننا كبيرا .


فعندما كنت صغيرة .. كنت أرى الأشياء أكبر بكثير مما هي عليه .


فحينهـا ..

كنت أجد أن وجود اسمي في ( لوحة شرف الفصل) يعني أنني ذات شهرة لا تقتصر على أرجاء المدرسة فقط .

كنت أجد أن معلمة تحمل بين يديها ( علبة طباشير ملونه ) تجعلها الأجدر بكل شئ .

كنت أجد أن امرأة ترتدي ( حذاء ذو كعب عالي ) يعني انها الاغنى بيننا .

كنت أجد أن طفلة تضع على رأسها ( قبعة ) تجعلها الأجمل بيننا ، وأن طفلا يرتدي ( بنطال ذو لون غير الأسود) هو الأكثر أناقة .

كنت أجد ان الفتاة في يوم زفافها و( بفستانها الأبيض ) تكون قد ملكت الحياة بأسرها .

كنت أجد أنه في مجتمعنا الطفولي .. من تملك حقيبة يدويه ( ذات جيب داخلي صغير) فأنها الأكبر بيننا ، وهذا هو مرادنا .

كنت أجد ان صديقتي التي امتلك والدها سيارة ( سوبر بان ) جعلها الاغنى منا جميعا .

كنت أجد ان طالبة أصبحت احدى قريباتها ( معلمة لنا ) يجعلها الأوفر حظا .

كنت أجد ان ارتدائي لساعتي في (يدي اليمنى) يجعلني أكثر أناقة .


وغير ذلكـ كثير ..إلا أن تلك .. هي أكثر الأشياء بقاءا في ذاكرتي .


بابتسامة ..

ما أجمل الطفوله !

هناك 6 تعليقات:

ريما يقول...

فعلاً ما أجمل الطفولة عزيزتي أميرة

أحمد محمد يقول...

وكأنك تحنين دوما الى تلك الايام،
و لك الحق ففيها رونق لا ينسى...

أحمد محمد

انسان يقول...

نعم مااجمل الطفوله .. بكل طياتها والحانها ومشاهدها


لا اكثر .. فالذي كتبتيه جعلني اصمت .. كنت اتمنى ان تكون كتاباتك اكثر وكلماتك اكثر لكي يطول بي هنا اكثر

ولكن في انتظارك .. شكرا

انسان يقول...

نعم مااجمل الطفوله .. بكل طياتها والحانها ومشاهدها


لا اكثر .. فالذي كتبتيه جعلني اصمت .. كنت اتمنى ان تكون كتاباتك اكثر وكلماتك اكثر لكي يطول بي هنا اكثر

ولكن في انتظارك .. شكرا


التعليق وصل ولا لا ؟؟ !!

أميـره يقول...

جوابك وصل اخي انسان ..

شكرا لك

يش7ثة يقول...

بكل صراحة كلامك اختي يدل على ماحصل بالفعل

وبصراحة انا اعجبت بهذه الخاطره

مع تحيات da7em